الثلاثاء، 20 سبتمبر، 2011

الصقر يقود الزمالك للفوز برباعية علي دجلة.....الاهداف حصرية


شحاتة والصقر "في الظهور الأول" يقودان الزمالك للصعود على حساب دجلة

نجح الزمالك في قلب الطاولة على دجلة والفوز في أول إختبار رسمي بقيادة شحاتة وذلك في مباراة دور الستة عشر لكأس مصر، ليقابل الفائز من مباراة بترول أسيوط والجونة.

وتقدم وادي دجلة في الشوط الاول بهدف وحيد، لحسن مصطفى الذي ثأر من التفريط فيه نهاية الموسم الماضي بهدف صاروخي في شباك عبد الواحد السيد، ولكن نجح الزمالك في الشوط الثاني في إحراز أربعة أهداف، بواقع هدفين لكل من أحمد جعفر والصقر أحمد حسن.

وتفوق دجلة في الشوط الاول في منطقة العمليات بوسط الملعب، وأستغل حسن مصطفى الفرصة لتأكيد الأفضلية وفي المقابل ظهر عدد من لاعبي الزمالك بصورة ردئيه أبرزهم الثنائي الهجومي عمرو زكي وحسين حمدي.

وتحسن أداء لاعبو الزمالك كثيراً في الشوط الثاني خاصة بعد تسيدهم لمجريات اللقاء بالكامل ونجاح شحاته في قلب المباراة بتغييراته.

فدفع شحاتة بإبراهيم صلاح من أجل تسيد وسط الملعب، ثم الدفع بأحمد جعفر الذي أفتتح التسجيل للفريق الأبيض في المباراة.

ثأر "محترم" لحسن مصطفى

أضاع عاشور التقي في الدقيقة الخامسة أول الفرص الحقيقة لوادي دجلة بعدما فرط في فرصة إنفراده بعد الواحد السيد ووضع الكرة في جسده لحظة خروجه لينقذ الحارس الدولي مرماه من هدف مبكر.

ورد محمد عبد الشافي بتضيع فرصة مؤكدة أيضاً ولكن للزمالك، بعد أن حول عرضية عمرو زكي برأسة بجوار مرمى عصام محمود.

وواصل عمرو زكي نشاطه في المباراة بمحاولة للتوغل من الجهة اليسرى لدفاع وادي دجلة ولكن محاولته أنتهت بتسديده بعيده عن مرمى الفريق الدجلاوي.

وفي الدقيقة 14 أطلق محمد مكي كرة قوية أعلى من عارضة عبد الواحد السيد، بعد أن تقدم نحو دفاع الزمالك دون مضايقة وسدد الكرة.

ويضيع عمرو زكي كرة هدف مررها له شيكابالا أمام مرمى عصام محمود، ولكن مهاجم الفريق الأبيض أطاح بالكرة بجوار القائم الايمن.

وتقمص حسن مصطفى الدور الهجومي بالقميص رقم (9) الذي ارتداه لأول مرة في مسيرته، وسجل لاعب الزمالك السابق هدف التقدم لوادي دجلة.

ففي الدقيقة 24 سدد حسن مصطفى صاروخ أرض جو سكن المقص الأيمن لمرمى عبد الواحد السيد، معلنا عن أول أهداف الفريق الدجلاوي.

وكاد أن يعزز محمد مكي هدف مضاعفه النتيجة في الهجمة الأولى لوادي دجلة بعد الهدف ولكن تسديدته خرجت بجوار القائم الأيسر.

وسيطر وادي دجلة على وسط الملعب بفضل الثلاثي محمد مكي وحسن مصطفى ومحمد عبد الواحد اللذين تفوقوا على أحمد الميرغني وأحمد حسن في وسط الزمالك.

وبعد مرور ما يزيد عن 35 دقيقة حاول حازم إمام التوغل داخل منطقة الجزاء إلا أنه فضل إدعاء السقوط من أجل الحصول على ضربة الجزاء لكن لم يتخذ الحكم أي قرار سواء بإنذار اللاعب أو احتساب ركلة جزاء.

وتحول الزمالك إلى السيطرة في أخر دقائق الشوط من أجل إدراك هدف التعادل ولكن يجد صعوبة في ذلك في ظل تواضع مستوى عمرو زكي وحسين حمدي الهجومي.

وسنحت للأبيض أكثر من فرصة من أجل التهديف، خاصة عبر الركلات الثابتة إلى أنه لم يستغلها بالشكل الذي يشكل خطورة على مرمى عصام محمود.

وفي فرصة في الدقيقة 44 حول أحمد حسن كرة ساقطة داخل منطقة الجزاء لنحو شباك الحارس عصام محمود ولكن تخرج أعلى من العارضة لينتهي الشوط بتقدم دجلاوي.

إنتفاضة بيضاء

في الشوط الثاني، ظهر عمرو زكي في أول فرص الزمالك برأسية لكن في يد عصام محمود حارس فريق وادي دجلة.

ويحاول مجدداًَ زكي إستغلال عرضية داخل منطقة الجزاء، لتسقط لفتح الله الذي حاول تغيير اتجاهها ولكن يمسك بها عصام محمود.

ويكثف الزمالك محاولاته على مرمى وادي دجلة من أجل إدراك هدف التعادل، ولكن يصمد دفاع الفريق الأصفر بقيادة الثنائي عمرو عادل ورضا جمعة.

ويدفع حسن شحاتة بأول تغييراته بنزول إبراهيم صلاح في وسط الملعب بدلاً من حسين حمدي المهاجم وذلك من أجل تحرير دور أحمد حسن هجومياً.

ويواصل الفريق الأبيض محاولاته، ولكن مازال دفاع دجلة بالمرصاد خاصة أمام محاولات عمرو زكي وشيكابالا.

ويخرج حسن مصطفى في الدقيقة 14 من الشوط الثاني لينزل بدلاً منه عماد عثمان من اجل تأمين الهدف، ثم يدفع البلجيكي بمصطفى طلعت بدلاً من الأغا للإعتماد على الهجوم المرتد.

وفي الورقة الثانية للمعلم حسن شحاتة يدفع بأحمد جعفر بدلاً من صلاح سليمان لتغيير خطة اللعب لأربعة أربعة أثنين من أجل التعادل.

ويطيح أحمد حسن بفرصة هدف للزمالك بعدما لعب كرة ضعيفه من داخل منطقة الجزاء تصل بسهوله لعصام محمود.

وفي الدقيقة 19 من زمن الشوط الثاني ينجح أحمد جعفر في إدراك التعادل للزمالك بعدما أستلم كرة داخل منطقة الجزاء وسدد الكرة بقوة في شباك وادي دجلة.

وفرط أحمد جعفر في هدفه الثاني وهدف التقدم للزمالك بعدما فشل في استغلال خلو المرمى من الحارس عصام محمود وتباطأ في لعب الكرة ليدخل ضرغام ويخلص مرماه من هدف مؤكد.

ويرد وادي دجلة بفرصة ضائعة بعد أكثر من تمريره وسط لاعبو الزمالك نجحوا من خلالها لاعبي دجلة في الوصول لمنطقة الجزاء البيضاء ولكن سدد مصطفى طلعت الكرة ضعيفه في يد الحارس عبد الواحد.

وفي الدقيقة 28 يأتي أحمد حسن بأول أهدافه في القميص الأبيض بعدما أستغل عرضية عمرو زكي ولعبها رأسية قوية في شباك عصام محمود، ليعلن عن ثاني أهداف الزمالك في شباك الفريق الدجلاوي.

ويحاول مويس تدارك التعادل بعدما فرط فريقه في التقدم فيدفع بأحمد مصطفى شمامه بدلاً من أحمد ضرغام من أجل الأدوار الهجومية.

ولكن تأتي الأمور بما لا يشتهي مويس فيأتي أحمد حسن بهدفه الثاني في اللقاء والثالث في المباراة بعدما أستغل تمريرة جعفر في إنفراد تام بمرمى عصام محمود.

ويخرج بعد الهدف مباشرة أحمد حسن وسط تحية كبيرة من الجمهور الأبيض الحاضر بقوة لمؤازرة فريقه في مباراة الكأس، ويحل عمر جابر بدلاً منه.

ويهدأ اللعب وسط إستسلام تام لفريق وادي دجلة، وإطاحتهم بالفرص القليلة التي تتاح لهم أمام مرمى عبد الواحد السيد الذي وقف كمتفرج في مرماه في الشوط الثاني.

ويعاقب أحمد جعفر لاعبي دجلة على إستسلامهم بتسجيل الهدف الرابع للزمالك بعدما أنفرد بعصام محمود ووضع الكرة على يساره في الشباك.

وفي الدقائق الاخيرة للشوط الثاني يطيح شيكابالا بخامس أهداف الزمالك بعدما لعب الكرة من على حدود منطقة الجزاء بعيده عن قائم المرمى الدجلاوي لتنتهي المباراة بتأهل الفريق الأبيض لدور الثمانية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليفك

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة