الثلاثاء، 20 سبتمبر، 2011

الزمالك يقترب من توديع كاس مصر بقذيفة من حسن مصطفي.....الهدف حصري


فشل حسن شحاتة في أول الأشواط الرسمية له مع الزمالك، وذلك بعدما ظهر فريقه بصورة متوسطة المستوى أمام وادي دجلة.

وتقدم وادي دجلة في الشوط الاول بهدف وحيد، لحسن مصطفى الذي ثأر من التفريط فيه نهاية الموسم الماضي بهدف صاروخي في شباك عبد الواحد السيد.

وتفوق دجلة في منطقة العمليات بوسط الملعب، وأستغل حسن مصطفى الفرصة لتأكيد الأفضلية وفي المقابل ظهر عدد من لاعبي الزمالك بصورة ردئيه أبرزهم الثنائي الهجومي عمرو زكي وحسين حمدي.

أضاع عاشور التقي في الدقيقة الخامسة أول الفرص الحقيقة لوادي دجلة بعدما فرط في فرصة إنفراده بعد الواحد السيد ووضع الكرة في جسده لحظة خروجه لينقذ الحارس الدولي مرماه من هدف مبكر.

ورد محمد عبد الشافي بتضيع فرصة مؤكدة أيضاً ولكن للزمالك، بعد أن حول عرضية عمرو زكي برأسة بجوار مرمى عصام محمود.

وواصل عمرو زكي نشاطه في المباراة بمحاولة للتوغل من الجهة اليسرى لدفاع وادي دجلة ولكن محاولته أنتهت بتسديده بعيده عن مرمى الفريق الدجلاوي.

وفي الدقيقة 14 أطلق محمد مكي كرة قوية أعلى من عارضة عبد الواحد السيد، بعد أن تقدم نحو دفاع الزمالك دون مضايقة وسدد الكرة.

ويضيع عمرو زكي كرة هدف مررها له شيكابالا أمام مرمى عصام محمود، ولكن مهاجم الفريق الأبيض أطاح بالكرة بجوار القائم الايمن.

وتقمص حسن مصطفى الدور الهجومي بالقميص رقم (9) الذي ارتداه لأول مرة في مسيرته، وسجل لاعب الزمالك السابق هدف التقدم لوادي دجلة.

ففي الدقيقة 24 سدد حسن مصطفى صاروخ أرض جو سكن المقص الأيمن لمرمى عبد الواحد السيد، معلنا عن أول أهداف الفريق الدجلاوي.

وكاد أن يعزز محمد مكي هدف مضاعفه النتيجة في الهجمة الأولى لوادي دجلة بعد الهدف ولكن تسديدته خرجت بجوار القائم الأيسر.

وسيطر وادي دجلة على وسط الملعب بفضل الثلاثي محمد مكي وحسن مصطفى ومحمد عبد الواحد اللذين تفوقوا على أحمد الميرغني وأحمد حسن في وسط الزمالك.

وبعد مرور ما يزيد عن 35 دقيقة حاول حازم إمام التوغل داخل منطقة الجزاء إلا أنه فضل إدعاء السقوط من أجل الحصول على ضربة الجزاء لكن لم يتخذ الحكم أي قرار سواء بإنذار اللاعب أو احتساب ركلة جزاء.

وتحول الزمالك إلى السيطرة في أخر دقائق الشوط من أجل إدراك هدف التعادل ولكن يجد صعوبة في ذلك في ظل تواضع مستوى عمرو زكي وحسين حمدي الهجومي.

وسنحت للأبيض أكثر من فرصة من أجل التهديف، خاصة عبر الركلات الثابتة إلى أنه لم يستغلها بالشكل الذي يشكل خطورة على مرمى عصام محمود.

وفي فرصة في الدقيقة 44 حول أحمد حسن كرة ساقطة داخل منطقة الجزاء لنحو شباك الحارس عصام محمود ولكن تخرج أعلى من العارضة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليفك

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة