السبت، 21 مايو، 2011

حسام حسن: "حسبى الله" فى اللى بشتمونى والدورى سيحسم فى آخر مباراة

اكد حسام حسن المدير الفنى للزمالك ان ما يهمه من نتيجة مباراة المقاولون العرب الحصول على النقاط الثلاثة بالاجتهاد والعرق فى الملعب فقط وان الدورى الممتاز لن يتم حسمه الا مع اخر مباراة فى الدورى العام.

وقال انه استعد جيدا لمواجهة المقاولون بعد ان حقق الذئاب الفوز المفاجئ على حساب بتروجيت والاسماعيلى اى انه فريق يمتلك صحوة وثقه عالية وظهر هذا التوقع فى الندية الموجودة فى الاداء مع كل تعادل فى الشوط الثانى.

حسام حسن وصف هدفى محمد الننى بانهما اهداف مفاجئة وغير متوقعة خاصة الهدف الاول والذى لا يتحمل مسئوليته عبد الواحد السيد حارس المرمى الهدف حيث ان نادى المقاولون سيلعب بكرة ذو حجم مختلف عن الوزن الطبيعى وتلك المشكلة موجودة فى الدورى المصرى مثل نادى انبى الذى يلعب بكرة مختلفة وثقيلة فى الوزن اما المباريات فى اوروبا دائما ما تكون بكرة موحدة.

كما اثنى على اداء حارسه عبد الواحد السيد والذى يراه من من اهم لاعبى الفريق وثقته فيه كبيرة لتحقيق الفوز بدرع الدورى.

وعن تغيير احمد جعفر قال انه لعب بشكل مميز ولكن غاب عنه عشان التوفيق وصادفه سوء حظ كبير والتغيير ليس عقاب من الجهاز الفنى ولكنه شعر بان الفرص السهلة التى اهدرها فريقه من المكن ان تنقلب ضده حيث ان الهدف الذى اضاعه جعفر ارتد بهدف من ضربة جزاء لمقاولون العرب موضحا ان تجديد عقد شيكابالا اخد من تفكير اللاعب ومستواه فى الملاعب كما ان هناك العديد من اللاعبين فى الدورى عقودهم ولم يتم التطرق لهم.

حسام يرى ان اعترضات الجهاز الفنى للمقاولون ضد حكم المباراة سوف يتم التغاضى لانها اعتراضات غير مبرره والوقت الذى احتسبها الحكم فى الشوطين غير كاف بالمرة واقل من الطبيعى واذا تجاوز التوام مثل جهاز المثقاولون لوجد الاعهلام يذبحه فى كل شئ.

المدير الفنى وجه رسالة الى الجماهير التى تقوم بسبه مه توامه ابراهيم حسن مدير الكرة "حسبى الله ونعم الوكيل".

فى المقابل قال محمد زيزو المدرب العام لنادى المقاولون ان مواجهة الزمالك كانت صعبه لانها مع الفريق متصدر الدورى وكان من الممكن ان يخرج بنتيجة التعادل خصوصا وان فريقه عاد من فوز مهم على الاسماعيلى وبتروجيت لذلك قرر احترام الزمالك كمنافس على الدورى ... موضحا ان ظروف فريقه صعبه للغاية ولكن المستوى العام فى اخر ثلاث مباريات يستطيع ان يمر من تلك الكبوة للبقاء فى الدورى.

واضافغ ان كل فرق الدورى تعترض على التحكيم الذى اصبحت اخطاؤة جسيمة بوحكم المباراة خطئة الدائم باحتساب وقتلا اكبر من بدل الضائع ولكنه اثنى على روح وعزيمة واصرار الزمالك بانه فريق كبير احرز هدفه الاول فى الدقيقة 47 من الشوط الاول وهدفه الثالث فى الدقيقة 41 الزمالك من الشوط الثانى اى انه فريق يلعب حتى الدقيقة الاخيرة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليفك

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة