السبت، 28 أبريل، 2012

من حلم لاعب إلى حقيقة مدرب

رحل بيب غوارديولا عن الادارة التقنية للنادي الكتلوني واصبح مساعده تيتو فيلانوفا مدربا جديدا للفريق، فمن هو تيتو؟ ومن أين جاء؟ وكيف تحول حلمه من أن يكون لاعباً لنادي برشلونة الى ربانه وقائده ورسام خططه؟

تيتو فيلانوفا ليس غريبا عن المدينة ففيها نشأ من المهد وترعرع وشب بين ربوعها والتحق منذ صغره بفئة الناشئين في النادي واتيحت له الفرصة للعب مع الفريق الثاني عام 1988 الى جانب كل من البير فيرير وكارليس بوسكتش وأمور وبعد موسم واحد رحل الى فريق فيغيراس ثم سيلتا فيغو عام 1992 ومن هناك تنقل بين العديد من فرق الدرجة الثانية مثل باداخوس، مايوركا ، جييدا، إلتشي، وانتهى به المطاف في موسم 2002 مع فريق غرامانيت....
عام 2007 تم اختياره كمساعد لبيب غوارديولا لتدريب الفريق الثاني برشلونة  ـ بـ ـ  وكان حينها في الدرجة الثالثة ومن هنا كانت البداية فقد لازم المدرب وصار كظله اينما حل وارتحل،ونجح هو والمدرب في الصعود بالفريق الى القسم الثاني..
ويرحل الهولندي رايكارد عن الادارة التقنية للفريق، وتجتمع ادارة النادي وتضع ثقتها في غوارديولا كمدرب جديد لنادي برشلونة،كان من الممكن حينها ان يبقى فيلانوفا مدربا للفريق الرديف ولكن بيب اصر ان يكون بجانبه ايضا في هذا التحدي الكبير واصبح مساعد المدرب في الفريق الاول الذي كان يحلم يوما باللعب بالوان قميصه، ومن هنا بدات رحلة الاقاب وبدا التاريخ يكتب انجازات النادي بقيادة بيب ومساعدة تيتو بمداد من ذهب ستة القاب في الموسم الاول ولقبين في الموسم التالي وخمسة القاب الموسم الماضي  بمجموع 13 لقبا من اصل 16 ممكنة رقم من الصعب تحقيقه .
سيظل تاريخ 27 ابريل 2012 راسخا في ذهن المدرب الجديد لبرشلونة  السيد تيتو فيلانوفا ففي هذا اليوم تم الاعلان عن نهاية حقبة المدرب الذهبي بيب غوارديولا وفيه ايضا اعلن الرئيس روسيل ان المدرب الجديد للفريق هو تيتو فيلانوفا وبذالك يتحقق الحلم في انتظار تحقيق الانجازات....

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليفك

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة