الأحد، 4 سبتمبر، 2011

الأموال العامة تبرئ الأهلى من إهدار المال العام فى التعاقد مع جوزيه


ستبعدت نيابة الأموال العامة العليا وجود شبهة إهدار للمال العام فى البلاغ المقدم من عضو بالجمعية العمومية بالنادى ضد حسن حمدى رئيس الأهلى ومحمود الخطيب نائبه وعدلى القيعي مدير إدارة التعاقدات فى عقد البرتغالى مانويل جوزيه المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم والبالغ 45 ألف يورو.
وتسلم طارق الأعصر نائب مدير الشئون القانونية بالأهلى قرار نيابة الأموال العامة العليا وسيتم تحويلها إلى نيابة وسط بقصر النيل، ثم إلى النيابة الجزئية واخيرًا يتم غلق الملف داخل النادي بحكم المحكمة.
وتواجد محامى الأهلى بمفرده دون مشاركة من محرم الراغب مدير عام الأهلى او دميان اسكندر مدير الشئون القانونية، وعدد الأعصر فى دفاعاته عن وجهة نظر النادى بأن الرياضة أصبحت صناعة وأن الأهلى يهدف للأرتقاء بفريق الكرة الى مصاف الأندية العالمية.
وأضاف الأعصر، أن التعاقد مع مدرب كبير بحجم مانويل جوزيه يهدف إلى الحفاظ على مسيرة البطولات الخاصة بالنادى على كافة المستويات سواء المحلية أو الإفريقيه، كما أن تحقيق الإنجازات والبطولات يساهم فى تسويق الفريق ونجومه ويجلب عائد مالى كبير للنادى.
وأشار محامى النادى، إلى أن الأهلى لا يخسر من جراء لعبة كرة القدم ويكاد يكون النادى الوحيد الذى يحقق ربحاً من اللعبة ويدعم منتخبات مصر فى مختلف الأعمار السنية بأفضل المواهب.
من جانبه، أوضح الراغب أن الأهلى ينفق كثيراً على كرة القدم، لكنه يكسب أكثر وأكثر، بدليل تقدمه على كل الفرق وتعاقده مع أفضل النجوم لإحراز أحسن النتائج.
وحضر الراغب احدى الجلسات للدفاع عن النادى بصفته المدير التنفيذى والذى وقع على العقد مع البرتغالى مانويل جوزيه طبق النظام المتبع داخل القلعة الحمراء.
وأستكمل الأعصر، بأن محكمة عابدين أجلت الأستئناف المقدم من الشئون القانونية بالنادى ضد قرار المحكمة بالوقف التعليقى للحجز على أرصدة اموال النادى تنفيذًا للقرار الإدارى الذي حصلت عليه إدارة املاك محافظة القاهرة بالحجز على الأرصدة لحين تسديد المستحقات المالية المطلوبة نظير ايجار أرض الجزيرة إلى 16 أكتوبر المقبل.
ولم يحدد مجلس الدولة موعدًا لأستئناف الأهلى المقدم ضد حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة في بند الثمان سنوات وأن كل ما يتردد عن تأجيل الجلسة غير مؤكد أن الموعد لم يحدد فالتأجيل إلي 18 سبتمبر.
وأختتم الأعصر تصريحاته بأن قضية الأرض طلب فيها الاهلى المماثلة بالحكم الصادر لصالح نادى الجزيرة والذي أقر بحق الأخير في الاستفادة من النادى مقابل جنيه قيمة ايجار 33 فدان.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليفك

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة