الثلاثاء، 9 أغسطس، 2011

"كانوتيه" يقود حملة في إسبانيا للمواظبة على صلاة الفجر


يقود المالي فريدريك كانوتيه، مهاجم أشبيلية الإسباني، حملة تدعو المسلمين إلى المواظبة على صلاة الفجر بإسبانيا تحت شعار "صلاة الفجر مقياس حبك لله عز وجل" وقد لاقت الحملة صدى كبيراً في أوساط الجالية المسلمة هناك.

وذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية أن مجموعة من المؤسسات الدينية في إسبانيا طبعت بطاقات صغيرة توزع على المسلمين في صلاة الجمعة، تحدد واجبات المسلم تجاه صلاة الفجر، وتضع له العلاج الناجع لأداء هذا الفرض بعيداً عن الكسل.

وقال كانوتيه: "إن الإنسان منا إذا أحب آخر حباً صادقاً تمنى لقاءه، بل أخذ يفكر فيه كل وقت، وكلما حانت لحظة اللقاء لم يستطع النوم حتى يلاقي حبيبه، فهل حقاً أولئك الذين يتكاسلون عن صلاة الفجر يحبون الله؟ هل حقاً يعظمونه ويريدون لقاءه؟".

جدير بالذكر أن كانوتيه متشبث بتعاليم الدين الإسلامي، وحريص على أداء جميع فروضه حتى إنه يلتزم بصيام شهر رمضان كاملاً رغم تعارض ذلك في بعض الأحيان مع عمله كلاعب كرة قدم، كما يفضل أن يطلق عليه اسم "عمر" لإعجابه الشديد بشخصية أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه. 



0 التعليقات:

إرسال تعليق

شارك بتعليفك

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة